after Header Mobile

after Header Mobile

مديرية الفلاحة بالداخلة: توضح اجراءات التحضير لعيد الاضحى

SAHARIAN

في إطار الاستعدادات لعيد الأضحى 1445 هـ، اتخذت المديرية الجهوية للفلاحة بالداخلة – وادي الذهب عددا من التدابير الاستباقية، بتنسيق مع جميع المهنيين والفاعلين المعنيين، لضمان الظروف الصحية المناسبة لاستقبال هذا الحدث الديني.

وأفاد بلاغ للمديرية، بأن مصالحها عملت، بتنسيق مع مصالح وزارة الداخلية والجماعات الترابية ومختلف الفاعلين المعنيين، على عقد اجتماعات مكثفة والقيام بزيارات ميدانية متواصلة في إطار لجن مختلطة لتتبع جملة من التدابير المتخذة في هذا الإطار، تزامنا مع اقتراب عيد الأضحى المبارك.

وأوضحت أن هذه التدابير الاستباقية تهم عرض الجهة من الأضاحي المعدة لعيد الأضحى المبارك، البالغ عددها أزيد من 26 ألف رأس، منها 16 ألف رأس متوفرة محليا و10 آلاف رأس مستوردة ووافدة من الجهات الأخرى للمملكة، بغية تلبية طلبات المستهلك من سلالات الأغنام والماعز المتنوعة. وأضافت أن هذه التدابير تشمل تنظيم عملية مجانية لترقيم جميع الأغنام والماعز المعدة لعيد الأضحى من طرف المصالح المختصة لوزارة الفلاحة، لفائدة كل المربين والمسمنين، والتي أسفرت عن ترقيم حوالي 24 ألف رأس باستخدام حلقة لونها أصفر تحمل رقما تسلسليا وحيدا لكل حيوان إلى جانب عبارة “عيد الأضحى”، حيث يتم تثبيتها على إحدى أذني الأضحية.

كما تهم تسجيل 255 ضيعة لتربية وتسمين الأغنام والماعز المعدة لعيد الأضحى بإشراف مباشر من المصالح البيطرية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، بالإضافة إلى مراقبة جودة الأعلاف ومياه توريد الماشية المستعملة في عملية تسمين الأضاحي، وتتبع نقط بيع الأضاحي بالجهة.

وأشار البلاغ إلى أن المديرية الجهوية للفلاحة عملت كذلك على تحسيس جميع المتدخلين في المجال بالتدابير الواجب اتخاذها على مستوى وحدات الإنتاج وفي سوق الماشية المخصص لعيد الأضحى بالداخلة.

وخلص إلى أن جميع المصالح التابعة لوزارة الفلاحة بالجهة ستظل معبأة لمواصلة تحسيس جميع الفاعلين لضمان تنفيذ التدابير الضرورية، والامتثال للشروط الصحية اللازمة لحسن سير الاحتفالات بعيد الأضحى المبارك، بتنسيق تام مع جميع الأطراف المعنية.

Banner ipsi  1
تعليقات الزوار
جاري تحميل التعاليق...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد